الخميس , 21-01-2021

في غضون أسبوع واحد … مقتل وإصابة 65 مدنياً نتيجة 28 هجوماً شنته جنود إدارة كابول

في غضون أسبوع واحد … مقتل وإصابة 65 مدنياً نتيجة 28 هجوماً شنته جنود إدارة كابول

في سلسلة الجرائم الحربية الوحشية، فإن جنود إدارة كابول قضوا الأسبوع الماضي أيضاً في سفك دماء المدنيين أبرياء وإزهاق أرواحهم.
فمنذ يوم الجمعة الماضية وحتى اليوم (الخميس)، قام جنود إدارة كابل بشن 28 هجوماً وقصفاً في 16 ولاية مختلفة، وهي: (هرات، وبكتيكا، وقندهار، وارزجان، وفارياب، وجوزجان، وقندوز، وبغلان، وننجرهار، ولغمان، وفراه، وميدان وردك، وغزني، وهلمند، وبادغيس، ونيمروز).
ونتيجة هده الجرائم الوحشية والاعتداءات السافرة، فقد استشهد 42 مدنياً من بينهم نساء وأطفال، وأصيب 23 آخرين بجروح، وعلاوة على ذلك فإن العدو الجبان قام – هذا البرد القارس – بقصف 6 منازل للمدنيين في ولاية غزني، وضريح الملا “نوح بابا” بواسطة قذائف هاون، ودمروها بشكل كامل.
إن إمارة أفغانستان تستقبح وتندد هذه الجرائم الوحشية المتكررة بأشد العبارات، وتعتبرها انتهاكات حربية واعتداءات صريحة على الحقوق الإنسانية، وتطالب المنظمات الإنسانية والجمعيات الحقوقية الدولية بإدانة هذه الجرائم التي يمارسها جنود إدارة كابول، وأن تؤدي مسؤوليتها في منع وقوع هذه الجرائم.
وتفاصيل هذه الجرائم مع الأدلة والشواهد موجودة في موقع الإمارة الإسلامية على الشبكة العنكبوتية، يمكن الرجوع إليها والاطلاع عليها.
ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم الإمارة الإسلامية
2/5/1442 هـ ق
۲۷/۹/۱۳۹۹هـ ش ــ 2020/12/17م

مقالات ذات صله