الثلاثاء , 24-11-2020

بيان إمارة أفغانستان الإسلامية حول الانتخابات الأمريكية الأخيرة

بيان إمارة أفغانستان الإسلامية حول الانتخابات الأمريكية الأخيرة

إن انتخابات أمريكا وتغيير حكامها من شئون أمريكا الداخلية، لكن اتفاقية الدوحة بين الإمارة الإسلامية وأمريكا خير ميثاق لإنهاء الحرب بين البلدين وتأمين مستقبل زاهر.

تذكر الإمارة الإسلامية الرئيس الأمريكي المنتخب الجديد وحكومته الجديدة بأن تطبيق اتفاقية الدوحة أفضل وسيلة وأكثرها تأثيراً في الوصول إلى حل معقول للنزاع بين البلدين.

فإن خروج جميع القوات الأمريكية من أفغانستان، وعدم التدخل في شئون بلدنا الداخلية، وفي المقابل عدم توجه أي خطر وتهديد لأمريكا من أرض أفغانستان، إنما ينصب في مصلحة كلا الدولتين وشعوبها.

نحن ملتزمون بجميع بنود الاتفاقية، ونعتبرها أساساً لحل معضلة أفغانستان، ونفضل أن تُحَل المشاكل الداخلية عن طريق المفاوضات أيضاً.

كما تريد الإمارة الإسلامية بناء علاقات إيجابية في المستقبل مع أمريكا وجميع دول العالم.

لذا على الرئيس الأمريكي الجديد وحكومته بأن يحذروا من تلك الدوائر والجهات والشخصيات التي تسعى إلى استمرار الحرب وبقاء أمريكا متورطة فيها، ليتسنى لها تحقيق مصالحها الشخصية ولتضمن بقاءها في سدة الحكم.

إمارة أفغانستان الإسلامية

24/3/1442 هـ ق

۲۰/۸/۱۳۹۹هـ ش 2020/11/10م

مقالات ذات صله