الأحد , 20-09-2020

بيان لجنة الأسرى والمعتقلين حول استشهاد سجين في مداهمة بولاية بروان

بيان لجنة الأسرى والمعتقلين حول استشهاد سجين في مداهمة بولاية بروان

في سلسلة الجرائم الوحشية للعدو العميل، فقد قامت قوات وحدة (222) للعدو بمداهمة منزل قد حل بها ضيف جديد من السجناء الذين أطلق سراحهم قريباً في منطقة “قلعة سعد الله” بمديرية تشاريكار بولاية بروان.
السجين المذكور يدعى (محبوب شاه بن تيمور شاه) من سكان المديرية نفسها، حيث تم إطلاق سراحه من سجن “بجرام” في السابع من شهر يونيو الماضي، وقد دُعي البارحة إلى ضيافة من قبل أحد أقربائه في منطقة “قلعة سعد الله”.
وقد داهم العدو المنزل المذكور بطريقة بشعة غير إنسانية، ما أدى إلى إصابة رب المنزل وابنه بجروح، واستشهاد فتاة، أما السجين (محبوب شاه) فقد أصيب بجروح خطيرة، لكنه لقي حتفه في المستشفى متأثراً بجراحه.
لقد حذرت الإمارة الإسلامية العدوَ بعدم محاولة إلقاء القبض مرة أخرى على السجناء المفرج عنهم أو اغتيالهم، وأن تصرفاتها هذه ستجبر السجناء بالعودة إلى الجبهات، لكن العدو مازال يتمادى في غيه، وها هو يتركب جريمة حمقاء مرة أخرى.
إن إمارة أفغانستان الإسلامية تندد هذه الجريمة البشعة بأشد العبارات، وتعبرها تصرفاً مثيراً، وتحمل مسئوليته على عاتق العدو في حال تكرره مرة أخرى.
لجنة شئون الأسرى والمعتقلين بالإمارة الإسلامية
16/12/1441 هـ ق
۱۶/۵/۱۳۹۹هـ ش ــ 2020/8/6م

مقالات ذات صله