الخميس , 21-11-2019

الإمارة الإسلامية تدين بشدة القصف المدفعي علی مسجد في ننجرهار

الإمارة الإسلامية تدين بشدة القصف المدفعي علی مسجد في ننجرهار

تفيد الأنباء الواردة من ولاية ننجرهار بأن قصفا مدفعيا استهدف مسجدا جامعا في مديرية هسكه مينه و الذي أدى إلى انفجار كبير بين المصلين أثناء أدائهم صلاة الجمعة.

الإمارة الإسلامية تدين بشدة هذا الهجوم باعتباره جريمة، وقال المتحدث باسم الإمارة الإسلامية ذبيح الله مجاهد في تصريح لموقع الإمارة : ” ليس فقط بأن الهجوم لا صلة له بالمجاهدين فحسب، بل إن الإمارة الإسلامية تدين بشدة هذه الجريمة و تعتبرها هجوما على الشعب مباشرة، سائلة المولى العلي القدير الفردوس الأعلى للشهداء و الشفاء العاجل لجرحى هذا الهجوم الإجرامي. ”
و أضاف: “بالنظر إلى خلفية مثل هذه الهجمات و المذابح بحق المدنيين، من المحتمل أن يكون الهجوم المدفعي قد نفذه متطرفوا داعش أو الجنود المرتزقة للنظام العميل. ”
و بحسب التقارير الواصلة من محل الحادث فإن الهجوم المدفعي أسفر عن استشهاد وإصابة مائة و خمسين (150) من المصلين الذين حضروا المسجد لأداء صلاة الجمعة.

مقالات ذات صله