السبت , 24-08-2019

تصريحات المتحدث باسم الإمارة الإسلامية تجاه الأوضاع الجارية في كشمير

تصريحات المتحدث باسم الإمارة الإسلامية تجاه الأوضاع الجارية في كشمير

نشرت تقارير في وسائل الإعلام تقول بأن دولة الهند ألغت وضع الحكم الذاتي الدستوري للكشمير، وارسلت قواتها إلى تلك المنطقة، وأعلنت حالة الطوارئ، وعرضت المسلمين هناك لأنواع من الأذى والمصائب.

تظهر الإمارة الإسلامية أسفها العميق تجاه هذه القضية، وتطلب من دولتي الهند وباكستان تجنب الخطوات تزيد الطينة بلة وتؤدي إلى تفاقم المشكلة وتصعيد الصراع، وتتلف حق الشعب الكشميري.

ونظراً للتجارب المرة التي رأيناها في الحروب، نطالب بالاستقرار في المنطقة وحل القضايا بالطرق المعقولة، كما ننادي الدول المعنية، والمؤتمر الإسلامي، والدول الإسلامية، ومنظمة الأمم المتحدة، وغيرها من الجهات المؤثرة بأن تلعب دوراً إيجابياً وفعالاً في منع تأزم الوضع في كشمير، وأن تستفيد الجهات المذكورة من صلاحياتها وتحث الطرفين على منع انتشار نار الفتنة وحل الأزمة بأعصاب هادئة وبشكل سلمي.

وأما ربط بعض الأطراف لقضية كشمير بقضية أفغانستان فإن ذلك لن يساهم في تحسين الأوضاع، فقضية أفغانستان ليس لها ربط بقضية كشمير، كما يجب ألا تحول أفغانستان إلى حلبة صراع بين الدول الأخرى.

ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم الإمارة الإسلامية

7/12/1440 هـ ق

۱۷/۵/۱۳۹۸هـ ش ــ 2019/8/8م

مقالات ذات صله